أغرب عروض السيرك في التاريخ!

img
فن وثقافة 0 admin



أصبحت الكثير من وسائل الترفيه في متناول أيدينا في وقتٍ بات الوصول إلى الإنترنت فيه من أسهل الأمور. لكن قبل الثورة التكنولوجية، لم يكن الحال كما هو اليوم، وكان الناس يتوجّهون إلى السيرك للتسلية والترفيه ومشاهدة العروض الخارجة عن المألوف.

بعض عروض السيرك كانت استثنائية وفريدة وخطيرة كذلك، وشملت عروض جمعت مختلف المواهب وقدرات لم تتوقع أنها حقيقية! وفي هذا المقال، نستعرض أغرب العروض التي أُقيمت قديمًا في السيرك.

أغرب عروض السيرك في التاريخ!

جوزيف بوجول – ملك الضراط!

جوزيف بوجول

بالنسبة للكثيرين، فإن غازات المعدة تكون مزعجة ومحرجة في نفس الوقت، لكن الفرنسي لو بيتومان، أو جوزيف بوجول، فإن غازت معدته كانت بمثابة نعمة ومصدر للمال كذلك! بوجول الذي امتلك موهبة غريبة وهي قدرته على امتصاص الهواء ثم دفعه بقوة على شكل “ريح” قادر على أن يقذف أجسام خفيفة لمسافة! الموهبة الغريبة لجوزيف جعلت العروض تنهال عليه، وأصبح من أبرز الشخصيات الاستعراضية في فرنسا والعالم، وحضر عروضه أشهر ملوك ورؤساء فرنسا.

فرانك ريتشاردز

عروض السيرك الغريبة

هذا الرجل كان على قدرة كافية لصد كرة المدفعية بوساطة بطنه دون أن يتعرّض لأذى! وكان يؤدي عرضه مرتيّن باليوم.

جوزفين جيرادلي – ملكة النار

ملكة النار

كانت جميع عروض جوزفين جيرادلي تتضمن النار! فقد أظهرت الشابة قدرة غريبة على تحمل حرارة النيران والزيت المغلي الذي كانت تُدخل يدها بسهولة فيه وتُخرجها دون أن يبدو أنها تأذّت! وكان لها شعبية كبيرة في جميع أنحاء أوروبا.

صموئيل جيلبرت سكوت

صموئيل سكوت

قبل عصر القفز الحر من السماء، كان صموئيل سكوت متهورًا بعض الشيء بقفزه من أي شيء يُمكن أن يجده مناسبًا! وكانت له العديد من العروض في مدن أوروبية مختلفة، لكن لسوء حظه، فقد لقي حتفه بينما كان يؤدي عرضًا والتف الحبل حول عنقه حتى الموت، ولم يُدرك الجمهور ذلك إلا بعد فوات الأوان.

ألويز بيترز – الرجل ذو الرقبة الحديدية

ألويز بيترز

بيترز كان يُجيد القفز بالحبل لكن بعد لفه على رقبته، ويقفز عن منصة مرتفعة. لكن لسوء حظه، حدث خطأ في إحدى المرات وتسبب بكسر عنقه وموته على الفور.

صموئيل واسغيت

صموئيل واسغيت

في عمر العاشرة، كان واسغيت يُتقن القيام بعروض خطيرة تتضمن أن يتدلى برقبته من أرجوحة ويدق الطبل.

ريتشارد ساندز – الرجل الذبابة

كان ريتشارد مالك لسيرك بالإضافة إلى بهلوان، وكان يُقدِّم عروضه وهو يمشي على السقف بالمقلوب بعد أن يُثبِّت أكواب شفط صغيرة على قدميه. لكنه سقط في إحدى المرات من سقف جصي ولاقى حتفه.

بانسي زيدورا – السهم البشري

بانسي زيدورا

مع أختها، كانت بانسي تُقدِّم عرضًا يتم فيه إطلاقها من قوس ونشاب صوْب أهداف ورقية لتخترقها. واشتُهرت بلقب “السهم البشري” وقدرتها المحيِّرة على التحليق لمسافات طويلة بهذه الدقة.

أوكتافي لاتور

أوكتافي

اشتُهرت عروض أوكتافي في عام 1905 بقدرتها على قيادة السيارة بمسار منحني في الهواء دون أن تسقط وتُحافظ على مسارها الصحيح.

إدغار باركر

إدغار باركر

قام إدغار بتغيير اسمه بشكلٍ قانوني إلى “Painless” وسافر حول العالم ليقتلع أسنان الناس على غرار عروض السيرك. حيث استعمل إدغار مخدِّر مشتق من الكوكايين، وكان يقتلع أسنان الناس بدون ألم يُذكر.

جوس فيزر

جوس فيزر

بعض عروض السيرك ليست خطيرة على الإطلاق، مثل عروض جوس فيزر. فقد كان فيزر يقف على خشبة المسرح مع بطة ويُغني معها. إذ كانت البطة مدرّبة على إصدار أصوات عند نغمات معيَّنة.

الحاج علي

الحاج علي

شخصية غريبة من شخصيات السيرك القديم، فقد كان علي يشرب الماء والكيروسين، ثم يُخرج الكيروسين ليُشعل نارًا، ويُخرج الماء بعد ذلك ليُطفئ النار!

هيلين كيلر

هيلين كلير

جميعنا سمعنا بقصة حياة الطفلة هيلين كيلر التي فقدت السمع والبصر في سنٍ مبكرة، وتمكّنت معلمتها من تعليمها أساسيات الحياة عبر الإشارات وبعض الكلام، وحصلت على شهادات عليا. لكن في وقتٍ من حياتها، احتاجت هيلين ومعلمتها آن سوليفان إلى المال، وتوجّهتا إلى المسرح لتأدية بعض العروض عن تهجئتها وبعض آرائها السياسية.

المصدر

اقرأ أيضًا:

السيرك ليس مكانا ممتعا كما كنت تظن!



Source link

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

%d مدونون معجبون بهذه: