كيف تحولت طائرات “درون” من الترفيه إلى وسيلة لارتكاب الجرائم؟

img
اقتصاد 0 admin




 

انتشر استخدام الطائرات بدون طيار “الدرون” في كثير من المجالات، مثل مساعدة المصورين المحترفين، وللتسلية والترفيه، حتى أنها وصلت إلى أيد المجرمين واستخدموها في العديد من الجرائم، بداية من انتهاك الخصوصية، إلى تهريب مواد مخدرة إلى المساجين من فوق أسوار السجون، والاستخدام في الأغراض العسكرية.

– تهريب مخدرات من سجن بريطاني

كان أول شخص يعاقب في جريمة استخدم فيها “الدرون”، كان دانيل كيلي، الذي يقيم في جنوب لندن، الذي كان يعتقد أن لديه فرصة جيدة للهرب بجريمته بعد أن استخدم طائرة بدون طيار يتحكم بها عن بعد لتهريب مخدرات إلى ساحة أحد السجون البريطانية، وذلك بعد أن غطى طائرته باللون الأسود، ووضع أشرطة لاصقة على المصابيح الصغيرة فوقها، بحسب “بي بي سي”.

وفي الساعات الأولى من يوم 25 أبريل 2016، تمكن كيلي من أن يُطيّر طائرته صينية الصنع وهي تحمل عبوة من التبغ والمواد المخدرة المحظورة قانونيًا، فوق أسوار سجن سويلسايد في جزيرة شيبي بمقاطعة كنت البريطانية. ولسوء حظه، لم يفلح في تقدير فرص نجاح هذه العملية.

– خطف رهائن في أمريكا

استخدم مجرمون طائرات دون طيار لعرقلة جهود المراقبة والرصد في عملية خطف رهائن، بحسب مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي “إف بي آي”.

وقال مسؤول كبير في المكتب، خلال مؤتمر عقد في مدينة دنفر بولاية كولورادو الأمريكية، إن المجرمين سيروا عددًا كبيرًا من طائرات دون طيار لحجب الرؤية عن فريق الإنقاذ. وتسببت الطائرات في تلك الحالات إلى فقدان رؤية المهاجم ومراقبته.

– تغير مسارات 5 رحلات في لندن

في 2017 أجبرت طائرة درون خمس رحلات جوية في مطار جاتويك في لندن على تغيير مسارها. وليس من السهل دائمًا التعرف على المتحكمين عن بعد في طائرات الدرون، فقد أصبحت متوفرة أمام المستهلكين حاليًا، بالإضافة إلى أنها رخيصة الثمن، ويمكن التحكم فيها بسهولة.

– سلاح في أيدي الإرهابيين

بعض طائرات الدرون يمكنها أن تطير بحمولة تصل إلى 15 كيلوجرامًا، وهو وزن كبير بالفعل. وقد يتحول الإرهابيون من استخدام الشاحنات المفخخة إلى استخدام تلك الطائرات للهجوم من الجو، كما يمكن لبعض المجرمين استخدام طائرات الدرون كسلاح بيولوجي، وذلك لنشر جرثومة الأنثراكس، على سبيل المثال، فوق منطقة معينة.

– التهريب عبر حدود الدول

ألقت الشرطة الالكترونية الصينية القبض على عصابة تقوم باستخدام طائرات بدون طيار لتهريب أجهزة الايفون عن طريق الحدود بين الصين والدول المجاورة لها ليلًا، وتمكنت تمكنت من تهريب أكثر من 15 ألف آيفون في يوم واحد فقط وقد تمكنوا مسبقًا من تهريب أجهزة بلغت قيمتها 79.8 مليون دولار وكل هذا عن طريق استخدام طائرات درون عالية التطور ذات كمية تحمل وزن كبيرة.



Source link

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

%d مدونون معجبون بهذه: