الشركات الألمانية غير مستعدة لصدام مع الولايات المتحدة

img




أعرب السفير الأمريكي الجديد في برلين، ريتشارد جرينل، عن قناعته بأن الكثير من الشركات الألمانية التي تجري صفقات مع إيران لا تجرؤ على قطع علاقاتها بالولايات المتحدة.

وقال جرينل اليوم الجمعة، في تصريحات لإذاعة ألمانيا: “أعرف من شركات ألمانية كثيرة أنها معترفة بصراحة بأنها لا تريد إبرام صفقات مع إيران، حال عرض ذلك نشاطها مع الولايات المتحدة للخطر، ببساطة لا يوجد مقارنة هنا في حجم الأعمال”.

ومن المنتظر أن يقوم الاتحاد الأوروبي اليوم، بتفعيل قانون يتصدى لتأثيرات العقوبات الامريكية، وذلك لحماية الشركات الأوروبية وإيران من التأثير السلبي للعقوبات.

وبموجب هذا القانون، تمتنع الشركات الأوروبية من الامتثال للعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران.

ومن جانبه، حذر وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير في تصريحات لشبكة “إيه آر دي” الألمانية الإعلامية اليوم، من الدخول إلى جبهات مختلفة في “سباق غير منظم أو بناء على الإطلاق حول زيادة الجمارك والعقوبات وانعدام الثقة على نحو متبادل”.

وأكد ألتماير ضرورة أن يكون هناك مبادئ واضحة، وقال: “المبدأ الأول: الولايات المتحدة صديقتنا وشريكتنا”، مضيفاً في المقابل أنه يتعين على الأوروبيين الدفاع عن مصالحهم الاقتصادية مثلما يفعل الأمريكيون.



Source link

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

%d مدونون معجبون بهذه: