دراسة نسبة من الألمان لا يثقون بـ الولايات المتحدة كشريك سياسي

img
غير مصنف 0 admin

























شكرا لتصويت





التقيم
التقيم الحالي 5/0





المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

  المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل





فاجأت دراسة ألمانية اعلنت نتائجها اليوم الجمعة بأن غالبية المواطنين الألمان “لا يثقون بالولايات المتحدة كشريك سياسي تحت ادارة الرئيس الحالي دونالد ترامب”.
وقالت الدراسة التي اشرفت عليها القناة التلفزيونية الألمانية الثانية (زي دي اف) وقدمت نتائجها للصحفيين اليوم ان نسبة 82 في المئة من مواطني ألمانيا اعربوا عن عدم ثقتهم بالولايات المتحدة فيما وصف 14 في المئة فقط من الاشخاص الذين شملهم المسح الولايات المتحدة بأنها شريك يمكن الثقة به.
وعن علاقة الثقة بين المواطنين الألمان من جهة وروسيا والصين من جهة اخرى اظهرت نتائج الدراسة ان 36 في المئة منهم يثقون بروسيا فيما اعرب 58 في المئة عن عدم ثقتهم بالقيادة الروسية.
واضافت الدراسة ان نسبة 43 في المئة يعتقدون انه يمكن الثقة بالصين فيما ترى نسبة 43 في المئة ايضا انه لا يمكن الثقة بها.
وعن رأي المواطنين الألمان في احتمال المحافظة على الاتفاق النووي الايراني بعد انسحاب الولايات المتحدة منه قالت نسبة 65 في المئة ممن شملتهم الدراسة انهم يعتقدون ان هذا الاتفاق سيصمد امام التحديات التي تواجهه فيما اعرب 28 في المئة عن شكوكهم في صمود هذا الاتفاق.
وأيد نحو 94 في المئة من المواطنين اتخاذ دول الاتحاد الاوروبي موقفا موحدا بشأن الاصرار على الابقاء على الاتفاق النووي مع ايران.
يشار الى ان هذه الدراسة ليست الاولى التي تبين مدى تراجع شعبية الولايات المتحدة لدى المواطنين الألمان بعد فوز دونالد ترامب في الانتخابات الامريكية الاخيرة والخلافات التي تعاني منها العلاقات عبر الاطلسي.















Source link

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

%d مدونون معجبون بهذه: