الطيران الإسرائيلي قصف “غواصات مسيّرة” لحماس في التصعيد الأخير

img




زعم جيش الاحتلال الإسرائيلي، أنه استهدف غواصات مسيّرة لحركة حماس خلال قصفه لمجموعة من الأهداف الثلاثاء الماضي، والذي شهد تصعيداً كبيراً بين فصائل المقاومة الفلسطينية وإسرائيل.

وحسب موقع “تايمز أوف إسرائيل”، فإن “الجيش الإسرائيلي قصف مجموعة من الغواصات المسيّرة التي خططت حركة حماس لاستخدامها في شن هجمات من البحر”.

وقال الموقع، إن “الجيش كان يشتبه في امتلاك حماس غواصات مسيرة منذ أكثر من عام، لكنه لم يقر بهذه القدرة حتى الأربعاء” الماضي، مضيفاً أنه كان “يمكن استخدامها لمهاجمة عدد من الأهداف الإسرائيلية في البحر، بما في ذلك منصات استخراج الغاز الطبيعي، وسفن مدنية، وأخرى تابعة للبحرية الإسرائيلية”.

وأضاف، أن “الجيش شن غارتين جويتين على قطاع غزة، وقصف أكثر من 65 هدفاً، بينها نفق لحماس، مستودعات أسلحة، ومراكز قيادة وقواعد بحرية”.

وكان جيش الاحتلال أعرب عن خشيته من تطور القدرات البحرية لفصائل المقاومة الفلسطينية، خاصةً بعد إعلان كتائب القسام الجناح المسلح لحماس، امتلاك وحدات كوماندوز بحرية، نجحت في تنفيذ تسلل بحري لقاعدة عسكرية شمالي غرب قطاع غزة.

وبعد اغتيال المهندس محمد الزواري الناشط في كتائب القسام في مدينة صفاقس التونسية، زعمت مواقع إسرائيلية، أن الأخير كان يعمل على تطوير غواصات بحرية لكتائب القسام، إلا أن الأخيرة لم تشر في أي تصريح أو تلميح لامتلاكها هذه الإمكانيات.



Source link

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

%d مدونون معجبون بهذه: