التشديد الأمني يحبط احتجاجات متفرقة ضد قمة مجموعة السبع في كندا

img




أحبط الوجود الأمني المكثف، وانعزال الموقع الذي استضاف قادة مجموعة الدول السبع الكبرى، تنظيم احتجاجات واسعة النطاق خلال الاجتماعات التي عقدت في كندا السبت، باستثناء بعض المظاهرات المتفرقة.

وفي حين كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وكبار حلفاء الولايات المتحدة يجتمعون في فندق فاخر يكاد يكون من المستحيل الوصول إليه بسبب التواجد الأمني الكثيف، سُمح لمجموعات كانت تنوي التشويش على القمة بتنظم مسيرات في شوارع المدينة الهادئة على بعد نحو 140 كيلومتراً من مكان انعقاد القمة.

واعتقل عشرة أشخاص على صلة بالاحتجاجات ضد مجموعة السبع يومي الخميس والجمعة، لكن المظاهرات المتفرقة كانت سلمية إلى حد كبير حيث أغلقت السلطات الشوارع وتصدت لأي احتجاجات بصفوف من شرطة مكافحة الشغب.

وقال المتحدث باسم شرطة الخيالة الملكية الكندية فيليب غرافيل: “وفقاً لتقييمنا، كنا مستعدين لجميع الاحتمالات”.



Source link

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

%d مدونون معجبون بهذه: