قام الدكتور أحمد عماد الدين راضي وزير الصحة والسكان، أمس الاثنين الموافق 8 من أكتوبر الجاري، بالتوجه إلى محافظة البحر الأحمر، وذلك من أجل تفقد الإجراءات الوقائية التي تم اتخاذها من قبل وزارة الصحة من أجل القضاء على البعوض واليرقات الناقلة لحمى “الدنج”.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، أن هذه الزيارة من أجل الاطمئنان على التطورات الأخيرة حول مكافحة حمى “الدنج” ومنعها من الانتشار، كما قام وزير الصحة بتفقد المستشفيات من أجل الاطمئنان على الحالات المشتبه بإصابتها بالحمى، على أرض الواقع.

وأشار المتحدث الرسمي أن الوزير متابع الموقف في كل لحظة، وأن جميع المستشفيات مجهزة تماماً من أجل استقبال أي حالات مصابة، واتخاذ اللازم معها.